فن ومشاهير

شيما أحمد مطربة الكليب المثير “عندي ظروف” ترتدي النقاب.. وهذا حكم القاضي!

حضرت المطربة المثيرة للجدل شيما أحمد، إلى مقر المحكمة، وهي ترتدي النقاب وملابس الحبس الإحتياطي البيضاء، وأودعت في قفص الاتهام، وواجهها القاضي بالاتهامات المنسوبة إليها، إلا أنها أنكرتها، وقالت: “لم يحصل .. كل هذا كذب”، ثم أصيبت بإنهيار ودخلت فى نوبة بكاء هستيرى. وحسب ما تناقلته وسائل الإعلام المصرية، أن المغنية المتهمة بتهمة التحريض على الفسق والفجور، أنكرت بعد أن وجه المحقق سؤالا للمطربة: “ما قولك فيما هو منسوب إليك من أنك متهمة بنشر فيديو يحتوي على حركات وإيحاءات تخدش الحياء العام؟”، فأجابت: “محصلش”.

 

 

 

 

 

كما ردت على سؤال: “ما قولك فيما هو منسوب إليك في أنك متهمة بالإعلان عن نشر مقطع كليب موضوع التحقيق يتضمن مواد يعاقب عليها القانون؟”، أجابت: “محصلش، ده فيديو كليب وأنا بغني فيه ومكنش قصدي أقدم إغراء”. وكانت معلومات وردت للواء زكي رمزي مساعد وزير الداخلية لمباحث حماية الآداب، واللواء خالد عبد العزيز نائب المدير، مفادها تواجد المغنية “شيما” في منطقة النزهة، وتوصلت تحريات العقيد أحمد حشاد رئيس التحريات بمباحث الآداب إلى صحة المعلومات الواردة، فقاد حملة أمنية استهدفت المتهمة، وألقي القبض عليها، وبعرضها على النيابة العامة تولت التحقيق.

وقررت محكمة جنح النزهة بالعاصمة المصرية القاهرة ، بعد مواجهة المتهمة شيما أحمد مطربة الكليب المثير للجدل”عندي ظروف”، بتأجيل محاكمة إلى جلسة أخرى ستعقد في الـ 5 من دجنبر المقبل، وذلك بناءً على طلب الدفاع. وتسبب ظهور المغنية في الكليب، الذي وصفه الرواد بالأباحي، بصدمة الجمهور واستغرابه من كيفية إخراج كليبات على هذا القبيل إذ ظهرت فيه بدور معلمة في مدرسة للشباب، فيما ترسم على السبورة، وتستخدم فاكهة لشرح الدرس، بينما تقوم بلعقها وقضمها، كما تقوم بسكب اللبن على الموز، وجميعها لها دلالة جنسية.

يذكر أن شيما هي طالبة أزهرية، وتحفظ القرآن كاملاً، وكانت قد قالت في أحد تصريحاتها لموقع “فيتو” أنها تتمنى أن يهديها الله، لكنها رغم ذلك تحب الغناء وكان أمنيتها منذ صغرها.

الوسوم
مكشوف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

nineteen − two =