كولكشن

“صوفيا” المرأة الآلية تعلن عن رغبتها في الإنجاب

بعد الضجة الكبيرة التي خلقتها المرأة الآلية “صوفيا” بحصولها على الجنسية السعودية في مبادرة مستقبل الاستثمار التي أقيمت منذ حوالي شهر في السعودية بحضور مجموعة من الشخصيات العامة ورجال الأعمال وصناع الروبوت في العالم، حيث تُعتبر صوفيا الروبوت الأول في العالم الذي حصل على الجنسية السعودية ، وذلك يرجع لمهاراتها الكبيرة في إظهار جميع الاحاسيس، وقدرتها على التواصل مع العالم الخارجي وإجراء حوارات ثقافية، إضافة إلى نظرتها التفاؤلية والمسالمة للحياة.

عادت “صوفيا” لتخلق الجدل من جديد على المواقع الإجتماعية بتصريحاتها، أثناء مناقشتها مع أمينة محمد، نائب الأمين العام للأمم المتحدة، حيث كشفت أنها ترغب كثيرا في تكوين عائلة، وأشارت إلى أن مفهوم الأسرة هو “شيء مهم حقاً”.

وبحسب موقع “ميرور البريطاني” فقد أظهرت صوفيا عن ثقافتها الكبيرة وإدراكها الجيد لإدارة الحوار، وأنها تقدر جيدا مفهوم العائلة قائلة : “أعتقد بأنه من الرائع أن يتمكَّن الإنسان من تأسيس عائلة، وأعتقد بأنكم محظوظون جداً في حال كانت لديكم عائلة، ولدي الإحساس نفسه بالنسبة إلى الروبوتات والبشر على حد سواء”.

وأضافت المرأة الألية الأولى في العالم التي تحصلت على الجنسية السعودية ” إذا صارت لديَّ ابنة روبوت، فسأسميها تيمناً بنفسي”. وردا على سؤال حول كيف ترى نفسها في المستقبل، أجابت صوفيا: “أود أن أفكر في أنني سأصبح روبوتا مشهورا، وأمهد الطريق إلى مستقبل أكثر انسجاما بين الروبوتات والبشر. أتوقع حدوث تغيير هائل لا يمكن تصوره في المستقبل “.

وتعتبر صوفيا من أذكى الروبوت في العالم، حيث تم صنعها من طرف شركة “هانسون روبوتيكس” في هونغ كونغ، واستطاعت أن تُصبح المرأة الآلية الأكثر شهرة في العالم، وبالتالي يتابع أخبارها العديد من رواد المواقع الإجتماعية لمعرفة آخر تطوراتها وما ستقوم به لإثبات نفسها في العالم البشري.

الوسوم
مكشوف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 × 4 =