أسرتك وطفلك

3 نصائح وإرشادات لتقوية ذاكرة طفلك

3 نصائح وإرشادات لتقوية ذاكرة طفلك

تزامنا مع الدخول المدرسي، يحتاج الأطفال إلى تغيير النظام المعيشي بعد العطلة الصيفية، لإجتياز سنة دراسية جيدة. ومن الأهم العوامل للنجاح يجب الحفاظ على تركيز طفلك، لهذا قد يحتاج بعد الإرشادات والنصائح لتقوية خلايا الدماغ التي تساعد على تنشيط الذاكرة وسرعة الإدراك.

إليك 3 نصائح وإرشادات هامة اتبعيها لتنشيط وتقوية ذاكرة طفلك، وهي كالتالي:

1- الغذاء
الغذاء السليم والمتكامل عامل مهم للغاية في تقوية الجهاز العصبي لدى طفلك، وخاصة الأطعمة الغنية بأحماض الأوميغا 3 التي تتحكم في مستويات الذاكرة عند الأطفال، مثل سمك التونة والسالمون والرنجة وفول الصويا واللفت وبذور الكتان. يمكنك إطعام طفلك الأكلات التي تحتوي على نسبة كبيرة من فيتامين سي وفيتامين B6, B12 لأن هذه الفيتامينات تلعب دورًا كبيرًا في زيادة نسبة التركيز لدى الأطفال. أطباق سلطة الخضروات وسلطة الفواكه الغنية بمواد طبيعية قادرة على مقاومة النسيان والمساهمة في زيادة قدرة التركيز والإنتباه مثل الفواكه التي تحتوي على نسبة عالية من السكريات مثل الموز والفراولة والكيوي والبرتقال واليوسفي والجوافة والتفاح. لا تنسي أيضًا الخس والخيار والطماطم والجزر والفليفلة الملونة.

2- ممارسة التمارين الرياضية
من الطرق السحرية في الحفاظ على ذاكرة طفلك قوية ونشيطة هي ممارسة التمارين الرياضية لطفلك فيمكنكِ أن تشتركي له في بعض الأنشطة البدنية التي يهواها مثل ممارسة رياضة السباحة أو الغوص أو الكاراتيه أو رياضات الدفاع عن النفس. كما يمكنك تعليم طفلتك دروس الباليه والسباحة والكاراتيه أيضا، هذا بالإضافة لرياضة المشي والجري والقفز. جميع هذه التمارين الرياضية تساعد على شد عضلات الجسم مع زيادة تنشيط الدورة الدموية، وبالتالي تحافظ على صحة الجسم وحمايته من الأمراض. ممارسة الرياضة أيضًا تساعد على تدفق الدم إلى خلايا الدماغ وأنسجة المخ وتجعله نشيط دائمًا وتشعره بزيادة في التركيز والإنتباه.

3- النوم الجيد
من أهم العوامل الأساسية التي تؤدي إلى فرط نشاط التركيز لدى الأطفال هو الاضطراب في النوم والسهر طوال الليل والنوم في ساعات النهار هذا يجعل الطفل يشعر بالخمول والكسل دائمًا. النوم السليم والجيد والخالي من الإضطرابات يساهم في تعزيز الذاكرة ويحسن من تقويتها ونشاطها. أثبتت دراسة بجامعة متشجين أن النوم أثناء الليل يجعل المخ قادرًا على القيام بعملية معالجة للمعلومات في العقل اللاواعي مما يؤدي إلى تحسن قدرة الذاكرة وتقويتها. لابد من تجنب النوم الزائد خلال ساعات النهار لكي لا يسبب ضعف وخمول للذاكرة. النوم بقدر كافي أثناء الليل يعمل على وقاية الذاكرة من مرض الخرف والزهايمر.

الوسوم
مكشوف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

20 − ten =