صحة وتغذية

ماذا يعني سيلان اللعاب على وسادتك عندما تستيقظ في الصباح؟

ماذا يعني سيلان اللعاب على وسادتك عندما تستيقظ في الصباح؟

هل تتساءل دائما لماذا يوجد لعاب يتدفق من فمك عندما تستيقظ في الصباح؟ أنت في هذه الحالة تعاني من سيلان اللعاب أثناء النوم ويحدث للعديد من الأسباب ومن الحالات الشائعة بالنسبة لمعظم الناس ولكن غالبا تشير إلى حالة خطيرة.

يكشف لكم موقع مكشوف عن عدة أسباب لسيلان اللعاب على وسادتك أثناء النوم  :

1- النوم على أحد الجوانب باستمرار:

هل تنام على أحد الجوانب باستمرار سواء الأيمن أم الأيسر؟ قد تكون إجابتك على هذا السؤال هي سبب وراء وجود سيلان اللعاب أُثناء النوم. عندما تنام على الجانب يدفعك لفتح فمك طوال النوم ودفع اللعاب ليسيل على الوسادة بدلاً من أن يذهب لأسفل.

2- التهاب الجيوب الأنفية:

يؤدي التهاب الجيوب الأنفية إلى صعوبة في البلع والتنفس وهذا بدوره يؤدي إلى سيلان اللعاب أثناء النوم. وتزداد الحالة سوءاً عندما تعاني من نزلة البرد حيث تدفعك للتنفس عن طريق الفم بسبب انسداد الأنف مما يتسبب في تدفق اللعاب من الفم.

3- الحموضة أو ارتجاع المريء:

إذا كنت تعاني من الحموضة أو ارتجاع المريء قد يكون ذلك سببا وراء إفراط إفراز اللعاب في الفم. لأنها تحفز إنتاج حمض المعدة إلى المريء وهذا بدوره يؤدي إلى اللعاب المفرط.

4- الحساسية أو التسمم:

قد يحدث إنتاج اللعاب المفرط بسبب حساسية الأنف، حساسية الطعام، التسمم الناتج عن المبيدات الحشرية، هذه الحالات غالباً ما تؤدي إلى سيلان اللعاب المفرط. وفي بعض الأحيان فإن الحساسية الشديدة أو التسمم يهدد حياتك لذلك يجب طلب المساعدة من الطبيب باستمرار.

5- التهاب اللوزتين:

اللوز والغدد الموجودة في الجزء الخلفي من الحلق عندما تلتهب تؤدي إلى تقيد إنتاج اللعاب المتراكم في أسفل الحلق ويسمى بالتهاب اللوزتين. وهو أحد الأسباب الشائعة وراء سيلان اللعاب أثناء النوم. وقد تواجه سيلان اللعاب من الفم أثناء النوم بسبب التهاب الحلق.

6- مشاكل الأسنان:

إذا كنت تعاني من التهابات اللثة والأسنان ومجموعة المشاكل الأخرى التي تواجه صحة الأسنان يمكن أن تزيد من إنتاج اللعاب.

7- عيب خلقي في الفم:

قد تعاني من عيب خلقي في الفم إذا كان الفم أو اللسان لهما حجم كبير والأسنان ضيقة أو تضخم الغدد الليمفاوية يؤدي إلى سيلان اللعاب، وللتغلب على هذه المشكلة يجب أن تحدد السبب وراء سيلان اللعاب أثناء النوم وأفضل وسيلة للحد من هذه الحالة هي تجنب النوم على الجانب لأن هذه الوضعية تشجع على فتح الفك مما يؤدي إلى فتح الفم أثناء النوم.

8- تناول بعض الأدوية:

هناك مجموعة من الأثار الجانبية لبعض الأدوية المحددة هي الترويل المفرط . مثل أدوية الاكتئاب العصبي ومضادات الاكتئاب وأدوية مثل بيلو كاربين والمورفين.

9- الاضطرابات العصبية:

قد تعاني من صعوبة التحكم في اللعاب إذا كنت تعاني من اضطراب عصبي . يمكن أن يكون شلل في الوجه، مرض الباركنسون، مرض الزهايمر، السكتة الدماغية، مرض التوحد، التصلب العضلي أو التصلب المتعدد.

10- أسباب أخرى:

أحد الأثار الجانبية للحمل، الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الحمض.

علاج سيلان اللعاب أثناء النوم:

1- النوم على الظهر: من الأفكار الجيدة التي يمكنك القيام بها هي النوم على الظهر لأن ذلك يساعد في تسرب اللعاب إلى الجزء الخلفي من الحلق وتجفيف الفم في نهاية الأمر . لذلك فهو فكرة جيدة بدلاً من استمرار النوم على الجوانب سوف تلاحظ تغير واضح وتحسن في حالاتك.

2- سند الرأس: عندما تقوم بسند الرأس عند النوم ليلاً لأن الوضعية العمودية للرأس تسند الفم وتمنع سيلان اللعاب من الفم أثناء النوم، استشارة الطبيب حول الأدوية التي تتناولها : قد يحدث كما ذكرنا فإن بعض الأدوية تؤدي إلى سيلان اللعاب يجب أن تتحدث مع الطبيب لإجراء بعض التغيرات في الأدوية التي لها أثار جانبية ضارة.

3- التنفس عن طريق الأنف: التنفس من الفم هو أحد الأسباب الرئيسية لسيلان اللعاب عند النوم و من الشائع النوم و فتح الفم خصوصاً عندما تعاني من نزلة البرد لذلك عند علاج الاحتقان يساعد في تخفيف الانسداد.

4- ممارسة تمارين النفس العميق: من الأفكار الجيدة أن تدرج تمارين النفس العميق في روتينك اليومي. حاول تجربة النفس العميق عن طريق الفم لتحسين أنماط التنفس والتحكم في الإجهاد وعلاجه بشكل أفضل.

5- الحساسية: تناول ادوية الحساسية تؤدي إلى صعوبة التنفس عن طريق الأنف لذلك حاول علاج الحساسية بطرق ليس لها أي أثار جانبية.

الوسوم
مكشوف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 × one =