كولكشن

شاب يفارق الحياة بعد قضائه 19 سنة من الصبر في الانعاش بمستشفى الرباط

شاب يفارق الحياة بعد قضائه 19 سنة من الصبر في الانعاش بمستشفى الرباط

وفاة شاب من الناظور بعد قضائه 19 سنة من الصبر في الانعاش بمستشفى الجامعي “إبن سينا” بالعاصمة الرباط، يوم الجمعة، عن سن يناهز 40 عام.

وكتب عادل بنحمزة، القيادي في حزب الاستقلال، على صفحته بالفايسبوك “بكثير من الحرقة و الألم، نعى كثيرون الراحل “أحمد الخطوطي” الذي غادر هذه الدنيا إلى دار البقاء بعد ملحمة من الصبر جسدها طيلة 19 سنة متواصلة و هو راقد على سريره في قسم الإنعاش بمستشفى الاختصاصات بالرباط”.

وأضاف بنحمزة أن “الراحل أحمد المنحدر من الناظور، قاوم مرضا فيروسيا أصاب رئته منذ 19 السنة مما ألزمه التنفس اصطناعيا قرابة عقد كامل، لكنه ورغم المرض فقد إستطاع أن يكون صداقات كثيرة، أصدقائه اليوم يشعرون بحزن كبير، حتى من لم يتوفق في زيارته بالمستشفى، لكن أحمد كان بالنسبة لهم نموذجا في الصبر و المقاومة، عبارتهم كانت حزينة جدا و بليغة جدا”.

رحم الله الشاب الذي عاش 19 عاما من الصبر و راقدا على سريره في قسم الإنعاش و الحمد لله على ما كتب الله لنا .

شاب يفارق الحياة بعد قضائه 19 سنة من الصبر في الانعاش بمستشفى الرباط شاب يفارق الحياة بعد قضائه 19 سنة من الصبر في الانعاش بمستشفى الرباط شاب يفارق الحياة بعد قضائه 19 سنة من الصبر في الانعاش بمستشفى الرباط شاب يفارق الحياة بعد قضائه 19 سنة من الصبر في الانعاش بمستشفى الرباط

الوسوم
مكشوف