كولكشن

قصة مؤثرة لطالب يحمل صديقه على ظهره لتوصيله إلى المدرسة

قصة مؤثرة لطالب يحمل صديقه على ظهره لتوصيله إلى المدرسة

قصة طالب صيني من أروع القصص الواقعية.. طالب وفي ظل يحمل صديقه المريض على ظهره لمدة 3 سنوات لتوصيله إلى المدرسة.

في إطار إنساني فريد من نوعه، أخذ الطالب “شيه شو” البالغ من العمر 18 عامًا على عاتقه مسؤولية نقل صديقه “تشانغ تشي” البالغ من العمر 19 عامًا المصاب بضمور في العضلات مما تسبب في ضعف في العظام وتوقف حركة الأطراف، إلى مدرستهما الثانوية بمدينة “سوزهو” بإقليم “جيانغسو” بالصين، يوميًا ولمدة 3 سنوات.

وطبقًا لموقع “ميل أونلاين” يهدف “شو” البالغ طوله 1.73، ويزن 75 كغم، من وراء هذه المهمة الشاقة أن يحصل صديقه على نفس القدر من العلم الذي يحصل هو نفسه عليه، لذا فهو يتحمل مسؤولية نقله يوميًا من غرفته بسكن الطلاب التي يقيمان بها يوميًا ليصل به إلى مبنى المدرسة والانتقال به من فصل لآخر بين الحصص لكي لا تفوته إحداها، ثم العودة به مرة أخرى للسكن بعد الانتهاء من هذه الحصص. بالإضافة إلى ذلك يساهم “شو” في مساعدة “تشانغ” لإتمام مهامه اليومية الأخرى مثل حصوله على وجباته وغسل ملابسه، والذهاب به إلى كافتيريا لمدرسة للحصول على إفطاره.

ويضيف الموقع أن هذه المهمة الشاقة جعلت الثنائي يحصلان على لقب أفضل طالبين بالمدرسة، فبالإضافة إلى هذه العلاقة الإنسانية التي تربطهما سويًا، إلا أنهما يشتهران بما يبذلانه من مجهود كبير في دراستهما، وهو ما أدى إلى تفوقهما على أقرانهما. وفي تعليقه على هذه المهمة الشاقة التي يؤديها “شو” أشار “جو تشوسي”، نائب مدير المدرسة، إلى أن هذه المهمة تعد قصة إنسانية ملهمة على كل طالب أن يستفيد منها ويحاول محاكاتها. كما أشاد بشخصية “شو” مشيرًا إلى كونه يتمتع بشخصية جميلة لها تأثير إيجابي على الكثير من الطلاب.

قصة مؤثرة لطالب يحمل صديقه على ظهره لتوصيله إلى المدرسة

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × 4 =